هذه الأسرار قد تخفيها كل سيدة عن زوجها

2

 

- رأيكِ في هداياه: "شكراً حبيبي على طقم الطناجر في ذكرى زواجنا، لقد أحببته كثيراً!"، حقّاَ؟ طبعاً لا! لن تستطيعي أن تعبّري له يوماً عن عدم إعجابكِ بهداياه، إذ إنّ حسن نيّته تكفي بنظركِ!
- المال الذي تصرفينه في شراء الملابس: بعد جولتكِ للتسوّق، لن تبوحي له حتماً أنّكِ صرفت مبلغاً كبيراً على حذاءٍ لن ترتدينه إلّا مرّة واحدة!
- رأيكِ بأهله: قد تبتسمين له عندما يقول لكِ إنّ أمّه ستأتي لقضاء يومين لديكما، كما وقد تبدين لطيفة جداً مع أخته، في حين أنّكِ تنفجرين غضباً في داخلكِ! لا تقلقي، كلّنا نقوم بذلك...

- حبّكِ لعيوبه: لن تخبريه يوماً بذلك كي لا يتمادى في الموضوع، إلاّ أنّنا كلّنا نحبّ تلك العيوب الصغيرة الموجودة في شريكنا. إن كانت عصبيّته الصغيرة في بعض المواقف، عناده، أو حتّى غيرته عليكِ، تستمتعين أحياناً بمراقبتها والإبتسام سرّاً!
- ذكريات الماضي: إن لم يكن زوجكِ حبّكِ الأوّل، لن تخبريه حتماً أن ذكريات الماضي ما زالت تراودكِ أحياناً، فهو لن يتقبّل هذا الموضوع ظانّاً أنّكِ ما زلتِ تكنيّن بعض المشاعر لغيره، وأنتِ بغنى عن ساعات من الجدال والشجار والغيرة المفرطة!

التعليقات

  1. كل ده حصل لان بيني وبينه صرااااحه ملهاش حدووود

    ردحذف
  2. Jesuis une celibatair et je detest les hommes

    ردحذف