مثلـث برمـودا " . . من غرائب وعجائب الدنيا . . !!

4
توجد ظاهرة غريبة على سطح الارض ، وهي من الظواهر الخفية التي لم يستطع العلم الحديث بأجهزته وتجاربه ، ولا العلماء ولا الباحثون ان يجدوا لها حلا او تعليلا حتى الان ، وهي ظاهرة اختفاء السفن والطائرات في المنطقة المعروفة لدى العلماء باسم مثلث برمودا او المعين السحري او مثلث الموت ... وهي المنطقة تمتد في المحيط الاطلسي كمثلث تقع رؤوسه في جزيرة برمودا شمالا ومدينة ميامي في الجنوب الشرقي .
حيث تبلغ مساحة هذا المثلث حوالي ( 770) الف كم .
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

والملاحظ انه منذ بداية الحرب الثانية حتى اليوم قد ابتلع هذا المثلث اكثر من الف شخص . واكثر من مائة طائرة وسفينة بطريقة غريبة خفية لا تفسير لها ..ولم تترك الطائرات و السفن المختفية بما عليها من ملاحين ومسافرين وجنود وبضائع خلفها أي اثر من احياء او موتى او امتعة او أي اثر ينم و يدل على وقوع حادث لها في الجو او في البحر او في اليابسة . وقد اثبتت التحقيقات في السجلات التاريخية ان حوادث اختفاء بحارتها في هذه المنطقة يرجع الى بداية عصر الملاحة في اوروبا و العالم الجديد في بداية القرن السادس عشر وكانت وما زالت هذه المنطقة تبتلع سنويا عدة سفن من مختلف الحجوم والاشكال .
ويثير الخبراء الذين يدرسون حالات اختفاء الطائرات العديد من التساءلات التي ليس لها اجوبة حتى الان : .... هل اختفت الطائرات في السماء ؟ هل ذهبت في رحلة بعيدة مجهولة في الفضاء الخارجي ؟ كيف ولماذا ؟ ام هل هبطت في رحلة بعيدة الى اعماق المحيط دون ان تترك اثر ؟ ام هل تبخرت وتحولت الى غازات هائمة في جو الارض ؟ ام هل كانت ضحية غزو فضائي من الفضاء الخارجي ؟ .
والمعروف ان مآسي الاختفاء تبدا بانقطاع اللاسلكي بين الطائرة وبين المطار الذي انطلقت منه ، او الذي تريد الهبوط عليه . وفي معظم الحالات تكون الجملة الاخيرة الصادرة عن الطائرة غريبة وغامضة ولا منطقية بالنسبة لمن يتلقى المكالمة في المطار .. مثال " لم يعد لمياه المحيط لون مميز" . " تعطلت البوصلة ولا نعلم في أي اتجاه نحن " ، " اختفت الشمس فلا ندري اين هي " . . .
اما رايي الشخصي فمن خلال قرائتي لكتاب محمد عيسى داوود ''الخيوط الخفيه بين المسيخ الدجال ومثلث برموده والاطباق الطائره''
تبين لي أن هذه المنطقة هي مملكة الشياطين والجن وابليس لعنة الله عليه بالاضافة الى أن ملك اليهود المنتظر المسيخ الدجال يوجد هناك وأن الاطباق الطائرة مصدرها المثلث المذكور حسب الكاتب ويستند الى عدة ادلة علمية منها ان وكالة الاستخبارات الامريكية عندما قررت ان تمسح المنطقة بواسطة الاقمار الاصطناعية التجسسية ظهرت الصور مشوشة بخلاف صورة واحدة غير واضحة تبين شبه يابسة !!!!
يضيف ان المنطقة كانت عادية بدليل الرحلات التي كانت من افريقا ومن اوروبا الى القارة الامريكية في القرن 19 و 20 حيث ان ظاهرة هذا المثلث هي جديدة ولم ترد اي أخبار عن حا لات الاختفاء الى مؤخرا اي في أواخر القرن 19 وبداية القرن 20.
بخصوص الاطباق الطائرة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
يضيف الدليل على أن مصدرها مثلث برمودا حيث نشطت في فترة الستينات والسبعينات والثمانينات الى اواخر التسعينات الى ان اختفت فجاة ولم يعد لها اثر كانها لم تكن قط يعزي محمد داود السبب الى تطور التقنيات الاستخباراتية والتي من الممكن ان تفضح المصدر الحقيقي لها .
حالات اختطاف الاشخاص وابرز حالة اختطاف شاب مصري من طرف اطباق طائرة واطلاق سراحه في صحراء سيناء لكن الغريب في الامر انه كلما اقترب من جهاز كهربائي مثل التلفاز أو المذياع شوش عليه !!!!!!!
والعديد من الحوادث والحالات الغريبة التي لم اتذكرها التي وردت في الكتاب.
ارجو أن ينال الموضوع اعجابكم .

التعليقات

  1. وما اوتيتم من العلم إلا قليل

    ردحذف
  2. تعليقاً على استنادك الى كتاب محمد عيسى داوود الخيوط الخفية إليك رد السيد مبارك البراك متخصص في أشراط الساعةالحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :
    فهذا تعقيب على المدعو محمد عيسى داوود الذي تفنن في الكذب على الله ورسوله وأصبح له أتباع قد بينا بعضهم في حديثنا عن إشاعة مقتل السفياني وغيرها من المواضيع وهذا الرد هو من كتابي الضعيف والموضوع من أخبار الفتن الصادر عام 1995 م أسوقه هنا للفائده

    التحذير من كتاب ((الخيوط الخفية بين المسيح الدجال وأسرار مثلث برمودا والأطباق الطائرة ))

    وجدت هذا الكتاب الخطير لأحد تلاميذ المدرسة العقلية ..والحقيقة لاأدري كيف أبدأ مع هذا المؤلف ولاأريد أن أعطي هذا الكتاب أكثر من حقة , هذا المؤلف لايهمه الصحيح من الضعيف من الأخبار فقط يهمه الكم فهو من القصاصين , وحاطب ليل ..وعلى كل حال كتاب هذا المؤلف ماهو إلا تمجيد للنصرانية والوطنية والإعتماد على مخطوطات أهل الكتاب في فهم ديننا واستهزاء بعقائد المسلمين شبيه باستهزاء الفرس بتاريخ الإسلام في كتابهم ألف ليله وليله ويبدوا أن المؤلف من هواة أفلام الخيال وأفلام المغامرات وتشويق الجماهير بالخرافة ومما يأكد ذلك أنه قال لقد أهديت كتابي إحذروا المسيح الدجال ... نسخه منه للكاتب أنيس منصور وهو مؤلف سينمائي أنظر صفحه 117 الحاشية وصدق من قال ((إذا عُرف السبب بطل العجب ))والحمدلله رب العالمين .

    ردحذف
  3. هلا عرفتموني بمحمد عيسى ومبارك البراك

    ردحذف
  4. سبحان الله

    ردحذف